06/12/2021 00:08
موريتانيا
التعليم
الصحة
تقنيات المعلومات
البيئة
التنمية و الاقتصاد
الحكم الرشيد
الشباب و الرياضة
المرأة و التنمية
الزراعة
السياحة
الأمن الاجتماعي
الثقافة
 
             
 
         
 
  البيئة  
     
التلوث
التصحر و التشجير
التغير المناخي

 

نواكشوط تستعد لاطلاق اكبر برنامج بيئي لحمايتها من زحف الرمال والفيضانات  

أدى الوزير المنتدب لدى الوزير الأول المكلف بالبيئة والتنمية المستدامة السيد باحسينو حمادي رفقة الأمين العام للحكومة السيد با اوسمان صباح اليوم الثلاثاء زيارة تفقد واطلاع لبعض المقاطع الجاري تحضيرها لانطلاقة حملة التشجير المنفذة في اطار البرنامج الخاص لحماية مدينة نواكشوط.
واطلع الوفد خلال الزيارة على التحضيرات الجارية لانطلاقة البرنامج يوم السبت القادم والممول على نفقة الدولة بمبلغ 5ر3 مليار أوقية وسيتم في إطار هذا البرنامج غرس مليون شجيرة منها 8 انواع محلية وشجرتين اجنبيتين موزعة على مساحة2000 هكتار،واقعة بين الكيلومتر15 على طريق الأمل والكيلومتر10 على طريق نواذيبو.
واكد منسق البرنامج السيد جاكيتي بامودى في تصريح للوكالة الموريتانية للأنباءعلى هامش الزيارةان هذاالبرنامج الذى سيتم تنفيذه على مدى اربع سنوات يهدف الى تثبيت الرمال ميكانيكيا وبيولوجياعلى الناحية الشمالية من مقاطعات توجنين ودار النعيم وتيارت وتفرغ زينة.
واضاف ان هذاالبرنامج يتألف من مكونتين اساسيتين اولاهماالحزام الأخضرالموجه لتثبيت الرمال الذى سيغطي الشريط الشمالي المحاذي للمقاطعات المذكورة والرابط بين الكيلومترين 15 على طريق الأمل و10على طريق نواذيبو فيما تعني المكونة الثانية بحماية العاصمة من الفيضانات على طول منطقة الشاطئ.
وقال ان هذاالبرنامج البيئي الأول من نوعه من حيث المساحة ستشارك في تنفيذه ولأول مرة الى جانب وزارة البيئة والتنمية المستدامة منظمات المجتمع المدني ومؤسسات خصوصية وطنية فضلا عن توفيره ل 9000 فرصة عمل مباشرة وغيرمباشرة طيلة فترةالتنفيذ التى سيتم خلالها غرس ازيد من مليون شجيرة.
واوضح منسق البرنامج انه ابتداء من يوم السبت القادم وحرصا من السلطات العمومية على مشاركة الجميع في هذاالانجازستخصص وزارةالبيئة يوما لعمال كل قطاع عمومي مدني اوعسكري للمشاركة في عمليات غرس الأشجار،المنفذة بالتزامن مع التساقطات المطرية التى تشهدها العاصمة حاليا.
وقال منسق البرنامج السيد جاكيتي بامودي ان الأشجارالتى سيتم غرسها في اطارهذا البرنامج البالغ الأهمية والذى قرررئيس الجمهوريةالسيد محمد ولد عبدالعزيز تنفيذه خلال مشاركته في اعمال قمة كوبنهاغن يتم انتاجها بمشتلة تنسويلم بمعدل وان 250 الف شجيرة سنويا مائتي ألف منها مخصصة للبرنامج المذكورو50 ألف شجرة سيتم توزيعها سنويا
في عموم التراب الوطني بمناسبة الأسبوع الوطني للشجرة.
واضاف ان عشرة انواع من الأشجار سيتم غرسها في اطار هذاالبرنامج ثمانية منها محلية هي(الطرفة،اوروار،الطلح،امركبه،اسبط،تتارك،أكرزين وتيشط)اضافةالى شجرتين مستوردتين.
 

 
Source: AMI/PMD  

 
   

Votre commentaire
 
Nom
Email
Commentaire
 



جميع الحقوق محفوظة 2008 البوابة الموريتانية للتنمية
Tel : 44 48 03 42 - 22 03 39 92 - Fax 525 30 23 - BP 4938
Email : medahab@gmail.com
Email : minizeini2012@gmail.com
Nombre de tous les visiteurs : #
Nombre de visiteur en ligne : #

Powered By: MajorSystems