08/12/2021 11:15
موريتانيا
التعليم
الصحة
تقنيات المعلومات
البيئة
التنمية و الاقتصاد
الحكم الرشيد
الشباب و الرياضة
المرأة و التنمية
الزراعة
السياحة
الأمن الاجتماعي
الثقافة
 
             
 
         
 
  الصحة  
     
استراتجية الوزارة
وباءات
صحة الأم والطفل
أدوية و صيدليات

 

رئيس الجمهورية يعطى إشارة انطلاق الوحدة الجديدة لغسيل الكلى بمركز الاستطباب بلعيون  

أعطى رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز ظهر اليوم الاثنين في لعيون إشارة انطلاق الوحدة الجديدة لغسيل الكلى بمركز الاستطباب بلعيون، كما أشرف على بدء حملة توزيع عشرين ألف ناموسية مشبعة لصالح الأمهات والحوامل والأطفال دون سن الخامسة على مستوى ولاية الحوض الغربي.
وقام رئيس الجمهورية بجولة داخل غرف وأجنحة مركز الاستطباب وأعطى التعليمات للقائمين على هذه المنشأة بضرورة الاعتناء بالمرضى وتوفير العلاجات الضرورية لهم إسهاما في تخفيف معاناتهم وتعزيزا لثقتهم في المرفق العام.
ومن شأن وحدة تصفية الكلى الجديدة أن تقرب هذه الخدمة الصحية الضرورية من المواطنين وتوفر لهم العلاج وتخفف من تكاليف نفقة العلاج التي كانت تكلف السكان التنقل الي نواكشوط بكلفة باهظة.
وتتضمن هذه الوحدة خمسة أجهزة تتيح تصفية الدم لثلاثة أشخاص خلال 24 ساعة بمعدل قدره 15 مريضا لجميع الوحدات خلال نفس الفترة بما يغطى بشكل مريح حاجيات الولاية في هذاالمجال.
وثمن وزيرالصحة الدكتورالشيخ المختار ولد حرمه ولد ببانه بالمناسبة الانجازات التي تحققت على مستوى بناء وتشييد موريتانيا الجديدة، والموارد المالية الكبيرة التي عبأتها الدولة لهذا الغرض وبرامج إصلاح القطاع الصحي التى يجرى إنجازها تنفيذا لبرنامج رئيس الجمهورية الذى نال ثقة أغلبية الموريتانيين.
وقال "إن توفير التجهيزات الطبية والأدوية لمستشفياتنا وبناء المستشفيات والمستوصفات والنقاط الصحية وتوسيع دائرة المستفيدين من الضمان الصحي والحملات الصحية والمشاريع الطموحة التي أمرتم بتنفيذها والتي تجلت في مستشفيات كبيرة كمستشفى السرطان ومستشفى الأمومة والطفولة فضلا عن مستشفيات قيد الإنجاز بنواكشوط ونواذيبو وكيهيدي، ورعايتكم للكادر الصحي في البلاد وعزمكم تخصيص قرابة 15% من الميزانية العامة لصحة المواطنين دون الدين، ليعبر بجلاء عن طموحكم في بناء قطاع صحي على مستوى المعاييرالدولية يلبى حاجيات مواطنينا ويجنبهم التيه والضياع والتسكع بآلامهم على أبواب المراكز الصحية الخارجية".
واستعرض الوزير "إنجازات أخرى على مستوى الإشراف والحكم الرشيد وتطوير الإطار المؤسسي لقطاع الصحة والصحة القاعدية ومكافحة المرض والتلقيح وصحة الأم والطفل والطب الاستشفائي والأدوية وغيرها".
نشيرالي أن مركز الاستطباب بلعيون يتألف من قسم طبي يتضمن مختبرا،وبنكا للدم، وقسما للأشعة وآخر للتصويرالطبقي ،وصيدلية وأقسام طبية تضم الطب العام والعلاجات الطبية، وقسم للأطفال ،والأسنان ،والعيون ،وقسم للأمومة. وتدار هذه الأقسام من طرف أطباء اختصاصيين وفنيين عالين إضافة إلى قسم فني يتالف من مصلحة إدارية وقسم للتسيير وآخر للمحاسبة، ومراقب عام وقسم للشؤون الإجتماعية.
 

 
Source: AMI/PMD  

 
   

Votre commentaire
 
Nom
Email
Commentaire
 



جميع الحقوق محفوظة 2008 البوابة الموريتانية للتنمية
Tel : 44 48 03 42 - 22 03 39 92 - Fax 525 30 23 - BP 4938
Email : medahab@gmail.com
Email : minizeini2012@gmail.com
Nombre de tous les visiteurs : #
Nombre de visiteur en ligne : #

Powered By: MajorSystems